Warning: session_start(): open(/var/cpanel/php/sessions/alt-php74/sess_47933b55f2b85e59b12f52e497013afb, O_RDWR) failed: No such file or directory (2) in /home/delwacoc/public_html/wp-content/plugins/jupiterx-core/includes/popups/triggers/user-type.php on line 17

Warning: session_start(): Failed to read session data: files (path: /var/cpanel/php/sessions/alt-php74) in /home/delwacoc/public_html/wp-content/plugins/jupiterx-core/includes/popups/triggers/user-type.php on line 17
الزعفران هو سلعة تصديرية Skip to content

الزعفران هو سلعة تصديرية في صناعة المواد الغذائية في إيران

الصادرات والواردات في العالم

تعد إيران وإسبانيا من الدول التي توجد فيها ثقافة إنتاج واستهلاك الزعفران منذ فترة طويلة، وهما من أوائل وأقدم الدول المصدرة للزعفران في العالم. وفيما يلي سيتم عرض الدول المنتجة للزعفران.
ووفقاً لنائب وزير الزراعة، تمتلك إيران حصة تتراوح بين 92-95% من إجمالي إنتاج الزعفران في العالم. وطبعا أغلب إنتاجها غير مسجل عالميا مثل الاستهلاك المحلي وهو غير موجود في الإحصائيات العالمية. تتمتع مدن بيرجند وغين وفردوس في مقاطعة خراسان الجنوبية وكناباد وتربت حيدرية في خراسان رضوي ومحافظات شمال خراسان وأصفهان وكرمان وفارس ويزد بمكانة متميزة لإنتاج الزعفران وإنتاج منتج عالي الجودة. وفي السنوات الأخيرة، بدأت المدن الجنوبية والغربية من البلاد أيضًا في زراعة الزعفران وتمكنت من إنتاج زعفران عالي الجودة باستخدام الأساليب الزراعية الحديثة وزراعة الدفيئة جنبًا إلى جنب مع استخدام البصل المعدل.

تصدير الزعفران

وباعتبارها أكبر منتج ومصدر للزعفران، تنتج إيران ما قيمته 587 مليون دولار سنويا، يباع حوالي 50% منها إلى إسبانيا. ويتميز الزعفران الإسباني، مثله مثل الزعفران الإيراني، بجودة عالية، لكن حجم إنتاج الزعفران الإسباني ليس كبيرا مقارنة بوارداته.

وتأتي هونغ كونغ في المركز الثاني بعد إسبانيا بمبلغ 96 مليون دولار. وتعد الإمارات ثالث أكبر مستورد للزعفران الإيراني بقيمة 89 مليون دولار. وفي عام 2017، صدرت إيران حوالي 400 طن من الزعفران إلى 60 دولة. الدول الرائدة بعد إسبانيا وهونج كونج والإمارات العربية المتحدة هي أفغانستان والصين وإيطاليا وقطر وألمانيا وفرنسا والكويت وجورجيا وتايوان وهولندا والبحرين وعمان وأستراليا واليابان والمملكة المتحدة والمغرب وسويسرا وبلجيكا وكندا وسنغافورة. والهند والمجر وتركيا وماليزيا والعراق وباكستان وجنوب أفريقيا وبولندا والفلبين واليونان والنمسا. وفي التصنيف العالمي بعد إيران، تعد إسبانيا أكبر منتج للزعفران في العالم.

أجرت الجامعات في إسبانيا أبحاثًا مكثفة حول الزعفران وتدرس الظروف المناسبة لزراعة الزعفران وإعلام المزارعين. ويشبه مناخ المناطق التي يزرع فيها الزعفران في إسبانيا مناخ المناطق المزدهرة بزراعة الزعفران في إيران مثل غينات. ويبلغ الإنتاج السنوي من الزعفران الإسباني 25 طناً سنوياً. ومع ذلك، فهي واحدة من المصدرين الرئيسيين للزعفران في العالم. وتمثل إسبانيا 20.7% من الصادرات العالمية بحجم يصل إلى 57.08 مليون دولار. الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية وإيطاليا هي الدول الثلاث التي تعد من بين الوجهات الأولى لتصدير الزعفران الإسباني. وتعتبر اليونان المنتج الرئيسي للزعفران الأوروبي، بينما تعد إسبانيا المصدر الرئيسي للزعفران الأوروبي. وتحتل اليونان المركز الخامس في صادرات الزعفران العالمية حيث يصدر الزعفران إلى فرنسا وبولندا وإسبانيا وإيطاليا وسويسرا وألمانيا. يتم استيراد معظم الزعفران إلى هذا البلد من دول مثل إيطاليا وإيران وإسبانيا وفرنسا.

No comment yet, add your voice below!


Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.